محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة خلال اجتماع وزاري عربي في شرم الشيخ في 26 آذار/مارس 2015

(afp_tickers)

اتهم وزير خارجية البحرين قطر الاثنين بالسعي الى "تصعيد عسكري" عبر دعوتها قوات اجنبية في اشارة الى تركيا التي نشرت عناصر من جيشها في الإمارة الغنية بالغاز.

وكتب الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة على حسابه في تويتر ان "اساس النزاع مع قطر دبلوماسي وأمني وليس ابدا عسكريا. ان جلب الجيوش الاجنبية ومدرعاتها هو بمثابة تصعيد عسكري".

والخميس، أعلن الجيش التركي على موقعه الالكتروني وصول خمس مدرعات و23 جنديا الى قطر، في خطوة تعكس رغبة أنقرة في تعزيز التعاون العسكري مع الدوحة.

وتاتي عملية الانتشار بعد موافقة البرلمان التركي في السابع من حزيران/يونيو على اتفاق يعود تاريخه إلى عام 2014 يسمح بارسال قوات الى قاعدة تركية في قطر حيث يتمركز قرابة 90 جنديا.

وتريد السعودية والبحرين والامارات ومصر من قطر ان تنفذ مطالبها المحددة ب 13 نقطة في مقابل انهاء المقاطعة الدبلوماسية والتجارية المفروضة عليها منذ نحو ثلاثة اسابيع.

الا ان قطر رفضت السبت هذه المطالب واعتبرتها غير واقعية ووصفت "الحصار" بانه "غير شرعي". كما انتقد حليفها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان المطالب الاحد قائلا انها "مخالفة للقانون الدولي".

وتابع الشيخ خالد ان "بعض القوى الإقليمية تخطئ إذا كانت تعتقد أن تدخلها سيحل المشكلة".

واضاف "من مصلحة هذه القوى احترام النظام الإقليمي الحالي، وحده القادر فقط على حل" الخلاف بين قطر وجيرانها في دول مجلس التعاون الخليجي.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب